في بعض الأحيان قد يلجأ الأبناء إلى الكذب سواءً في مرحلة الطفولة أو في مرحلة المراهقة، وهذا الأمر قد يسبب القلق لدى الأهل، ويبدؤون بالتساؤل عما إذا كانت مشكلة الكذب مجرد مرحلة ستمر بعد نموه ومع مرور الوقت، أم أنها مشكلة كبيرة تحتاج للعلاج والمتابعة، ومن هنا تأتي أهمية دور الأهل في بيان الفرق بين الصدق والكذب لأبنائهم. [١]


كيفية التعامل مع الكذب عند الأطفال

فيما يأتي بعض النقاط التي توضح كيفية التعامل مع الكذب عند الأطفال:[٢]

  • اجعل قول الصدق في المنزل قاعدة أساسية: يجب أن تبين لطفلك أن الصدق هو الأساس الذي تعتمدون عليه في المنزل، عندها سيقوم بقول الحقيقة حتى ولو كانت صعبة بالنسبة له عندما يرى كل أفراد العائلة يلتزمون الصدق ويبتعدون عن قول الأكاذيب.
  • كن القدوة لطفلك في تعليمه الصدق: عليك أن تتجنب قول الأكاذيب حتى ولو كانت صغيرة أمام طفلك، وذلك لأنه لا يستطيع التمييز بين الأكاذيب الكبيرة والصغيرة، فمثلًا لا يمكنك التظاهر بالتعب من أجل عدم رغبتك بحضور مناسبة ما، لأن طفلك يعدك قدوته في الحياة، وسيقوم بتقليد كل ما تقوله وتفعله.
  • اشرح لطفلك الفرق بين الصدق والكذب: يجب عليك أن توضح الفرق بين قول الحقيقية وقول الأكاذيب لطفلك من خلال إعطائه الأمثلة المختلفة، فيمكنك مثلًا سؤاله "إذا قلت أن الموز لونه أحمر، ستكون هذه حقيقة أم كذب؟"، كما عليك أن تبين له النتائج المترتبة على الكذب كعدم تصديق الناس له في جميع الأمور التي سيقولها.
  • حدد الأسباب التي تدفع طفلك للكذب: يجب عليك التمييز بين الأكاذيب التي يقولها طفلك لتتمكن فيما بعد من إيجاد الحل المناسب للتعامل معه، فيمكن أن يكذب طفلك حول أمور خيالية ليست لها علاقة بالواقع، أو قد يكذب بسبب التفاخر ببعض الأمور التي لا يمتلكها، ويشير ذلك إلى انعدام ثقته بنفسه، كما قد يكذب ليتجنب العقاب، وإخلاء مسؤوليته عن بعض الأعمال الخاطئة التي قام بفعلها.
  • وجّه الإنذارات لطفلك عندما تتأكد بأنه يكذب: عليك تنبيه طفلك وإعطاؤه فرصة أخرى ليقول الحقيقة عندما تتأكد بأنه يكذب بشأن أمر ما، وعليك أن تخبره بأنه إذا لم يقل الحقيقة هذه المرة سوف تترتب على ذلك عواقب سيئة بالنسبة له.
  • ضاعف حجم العقاب عندما يكذب طفلك: يجب عليك مضاعفة العقاب الذي ستوجهه لطفلك إذا رأيته يكذب ليفهم حجم الفعل الخطأ الذي يقوم به، مع مراعاة أن يكون العقاب ضمن الحدود المسموح بها حتى لا تجعله يشعر بأن والديه غير عادلين بالتعامل معه.
  • أثنِ على طفلك عند قوله الحقيقة: يجب عليك أن تشكر طفلك عندما يقرر قول الحقيقة بشأن أمر ما، وتعزيز ذلك الفعل حتى يتشجع على قول الحقيقة في المرات القادمة.
  • استعن بمساعدة الخبراء: فإذ وجدت أن الكذب أصبح مشكلة لدى طفلك وتؤثر عليه في مدرسته أو مع أصدقائه، عليك أن تتوجه للخبراء ليساعدوك في علاج طفلك من هذه المشكلة.


كيفية التعامل مع الكذب عند المراهقين

فيما يأتي بعض النقاط التي توضح كيفية التعامل مع الكذب عند المراهقين:

  • حافظ على هدوئك: يجب عليك الابتعاد عن الانفعال أو تهديد ابنك عند كذبه، لأن ذلك سيزيد من خوفه ودفاعه عن نفسه بالكذب، لذا عليك الهدوء وإيجاد طريقة آمنة ومناسبة للتحدث معه وتشجيعه على قول الحقيقة.[٣]
  • ابحث عن السبب الذي يدفع ابنك للكذب: فقد يكذب ابنك بسبب خوفه من قول الحقيقة ومواجهة عواقبها، أو قد يخفي أمرًا ما لرغبته بحماية شخص آخر، وقد يكون الكذب عادة غريزية قد اكتسبها منذ طفولته.[٣]
  • ابحث في المؤثرات الخارجية التي دفعته للكذب: عليك أن تكتشف الأسباب الخارجية التي جعلت ابنك يقول الأكاذيب، فربما هو مجبر من قبل أحد أصدقائه على قول الكذب، أو ربما يكذب بهدف إخفاء طبيعة الأصدقاء الذين يقضي وقته معهم، لذا عليك أن تفهم هذه الأسباب على نحو جيد، وأن تكون مثلًا يقتدي به بقولك الصدق والحقيقة.[٣]
  • ساعد ابنك على قول الحقيقة: يجب عليك التركيز مع ابنك لتعليمه كيفية قول الحقيقة على نحو أفضل، فقد يتجه ابنك للكذب بسبب رغبته بحدوث بعض الأمور التي لا يمتلكها حتى يبدأ بتصديقها، أو قد يكون الكذب صفة قد اكتسبها منذ صغره.[٣]
  • عزز علاقتك مع ابنك: عليك بناء علاقة قوية وهادفة مع ابنك لتشجيعه على الاتسام بصفة الصدق التي تمتلكها، كما عليك أن تخبره بأهمية تقديرك له، وأهمية وجود الثقة المتبادلة بينكما.[٣]
  • كن حذرًا في فرض العقوبات على ابنك: عليك أن تخبر ابنك بالسبب الذي جعلك غاضبًا منه، كما عليك أن تجعل العواقب منطقية ومنصفة، فمثلًا يمكنك أخذ الهاتف منه إذا كان يكذب بشأن استخدامه له في منتصف الليل، وهكذا.[٤]
  • تحدث مع ابنك عن القيم: يجب عليك الجلوس مع ابنك وتوضيح أهمية الصدق ودوره في بناء الثقة مع الآخرين، كما عليك إخباره بأمثلة واقعية حول الأشخاص الذين يتداولون الأكاذيب، وتأثير ذلك عليهم وعلى من حولهم.[٤]


أسباب كذب الأبناء

أسباب كذب الأطفال

فيما يأتي بعض النقاط التي توضح أسباب كذب الأطفال:[٥]

  • لاكتشافه أن الكذب سلوك جديد عليه، ورغبته بتجربته لمعرفة العواقب المترتبة على ذلك.
  • لرغبته بتعزيز احترامه لذاته وإعجاب الناس به، وينبع ذلك الشعور من نقص ثقته بنفسه.
  • للفت انتباه من حوله، إذ يقوم الطفل بالكذب بشأن بعض الأمور ليحاول تسليط الضوء عليه.
  • لإقباله على التحدث بسرعة دون التفكير بما يقوله، فينتج عن ذلك قوله لبعض الأمور الكاذبة، أو التي لم تحصل معه فعلًا.


أسباب كذب المراهقين

فيما يأتي بعض النقاط التي توضح أسباب كذب المراهقين:[٦]

  • لتجنب الوقوع في المشاكل، أو لرغبته بحماية أصدقائه من التورط عند وقوعهم في مشكلة ما.
  • لتجنب أن يصفه من حوله بالحماقة بسبب ارتكابه لبعض الأفعال المحرجة.
  • لتجنب إظهار مشاعره للآخرين بسبب اعتقاده أن إظهار المشاعر دلالة على عدم نضجه.
  • لاعتقاده بأنه سينال إعجاب أصدقائه عندما يعلمون بخداعه لوالديه.
  • لرغبته في المبالغة ببعض الأمور حتى يبدو بشكل أفضل أمام الآخرين.


أمور يجب تجنبها عند التعامل مع كذب الأبناء

فيما يأتي بعض الأمور التي يجب تجنبها عند التعامل مع كذب الأبناء:[٧]

  • تجنب الغضب والانفعال على ابنك: لأن الغضب والصراخ سيزيدان من حجم المشكلة، لأن ابنك سيخاف من إخبارك الحقيقة، وربما سيصبح أكثر دفاعية وعنادًا، لذا عليك أن تأخذ نفسًا عميقًا، أو أن تقوم بأي وسيلة لاستعادة هدوئك، ثم يمكنك التحدث إليه بوضوح تام بعيدًا عن الانفعالات السلبية.
  • تجنب محاصرة ابنك عند وقوعه بالكذب: يجب عليك أن تمتنع عن إخفاء علمك بكذب ابنك، وسؤاله بعض الأسئلة المبهمة التي ستزيد من حجم الكذبة لديه، ومواجهته بالأدلة التي تمتلكها على عدم قوله الحقيقة، بل عليك أن تكون صريحًا مع ولدك منذ البداية حتى يبادلك هو نفس الصراحة وقول الحقيقة.
  • تجنب إطلاق صفة الكذب على ابنك: يجب عليك أن تمتنع عن وصف ابنك ب "الكاذب"، فمن الممكن أن تعيش هذه الصفة مع ابنك مدى حياته، كما أنه سيتجه لقول الأكاذيب باعتبارها وسيلة للتعبير عن ذاته.


علامات تساعد على اكتشاف كذب الأبناء

فيما يلي بعض العلامات والإشارات التي ستساعد في اكتشاف كذب الأبناء:[٨]

  • تجنب الاتصال بالعين، أو عدم النظر إليك عند التحدث معك.
  • تغير نبرة الصوت الاعتيادية عند الكذب، وظهور احمرار بسيط على الوجه أو الرقبة.
  • اختلاق أكثر من عذر لشرح الموقف، وعدم الاكتفاء بعذر واحد.
  • الميل إلى فرك الأنف، أو تحريكه باليد.
  • ظهور علامات عدم الارتياح عليه، ومحاولة تشتيت انتباهك عن صلب الموضوع.


المراجع

  1. "Lying and children ", American academy of child and adolescent psychiatry , Retrieved 5/8/2021. Edited.
  2. Amy morin (31/8/2020), "10 steps to stop child from lying ", Very well family, Retrieved 4/8/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج "Teenage lying and manipulation-how to deal with it effectively ", Finally family homes , Retrieved 4/8/2021. Edited.
  4. ^ أ ب Phyllis fagell (9/5/2017), "Eight ways parents can teach teens to be honest ", Washington post, Retrieved 4/8/2021. Edited.
  5. Beth arky , "Why kids lie and what parents can do about it ", Child mind , Retrieved 5/8/2021. Edited.
  6. "Why teens lie and how to Respond when they do", Spark their fute, Retrieved 5/8/2021. Edited.
  7. "8 Ways parents can reduce teenage lying", Understanding teenagers, Retrieved 5/8/2021. Edited.
  8. "The truth about lying", University of rochester, Retrieved 5/8/2021. Edited.