الغضب هو عاطفة طبيعية يمر بها الجميع، فالحياة لا تسير دائمًا بالطريقة التي نريدها، فقد نصبح غاضبين إذا لم تجرِ الأحداث كما نريد، لكن ليس كل شخص لديه مشاكل مع الغضب، لأن الأفراد يتعاملون بطرق مختلفة معه،[١][٢] ويمكن تعريفه أيضًا بأنه شعور بعدم الرضى تجاه شخص أو شيء ما أو الرغبة بالتخلص من أسباب عدم الراحة، فهو ميل فطري يستخدمه الإنسان لمواجهة كل ما لا يرتاح له ولا يتقبله، أو يريد أن يحقق أمانيه فيحاول إزالة كل عوائق ومواجهة كل الموانع وتخطي الحواجز التي تقابله، فكل إحساس يؤدي إلى عدم الرضى يثير انفعال الغضب،[٣] وقد تطور الغضب كرد فعل فسيولوجي، إذ إنه الإثارة للقدرة على التعامل مع التهديدات الجسدية، وقد يتسبب رد الفعل غير المنضبط للغضب العديد من الآثار مثل فقدان الكثير من الأشخاص من حول الشخص، أو قد يؤدي به إلى السجن في حال كان رد فعله قويًا، وقد يؤدي لطرده من مكان عمله في حال كان تجاه مديره أو أحد الموظفين، سواء أكان ماديًا أو معنويًا، كما من المرجح أن يعاني الأفراد الذين لا يستطيعون السيطرة على سلوكهم العدواني المخرب ليس فقط من مخاطر متزايدة بالنسبة للمشاكل الصحية ولكن أيضًا من مشاكل اجتماعية خطيرة.[٤]


آثار الغضب المادية والجسدية

فيما يأتي بعض الآثار الجسدية والمادية والصحية التي تلحق الشخص عند كثرة الغضب:[٤]

  • عند الغضب يشعر الغاضب بأعراض جسدية مؤذية على المدى البعيد وقد تسبب أمراضًا مزمنةً، ومن ذلك الشعور بضيق الصدر أو قصور القلب، ويظهر الشخص عابس الوجه وقد يشعر بالوخز أو هزات الجسد (رجفة)،[١] وزيادة ضغط الدم والصداع أو ضغط في الرأس أو الجيوب الأنفية والتعب. [٥]
  • يمكن أن يؤثر الغضب المزمن الذي يطول على الجهاز المناعي، وأن يكون السبب في اضطرابات عقلية أخرى، وقد تكون من أسبابه متطلبات الحياة الزائدة التي هي أكثر من أن يتمكن الفرد من التعامل معها.[٥]
  • عند الغضب من الممكن أن يلجأ الغاضب إلى إدمان الكحول، كما يلعب علم الوراثة وقدرة الجسم على التعامل مع مواد كيميائية وهرمونات معينة دورًا في التعامل مع الغضب، فقد يجد الدماغ صعوبة في إدارة العواطف.[٥]
  • زيادة القلق ومشاكل في الهضم مثل آلام البطن، وبالأأر وقد يُسبب بعض المشاكل في الجلد مثل الأكزيما.[٦]


آثار الغضب النفسية والمعنوية

فيما يلي بعض الآثار النفسية والمعنوية للغضب:[١][٧]

  • قد يُعطي الشخص ردود فعل سريعة بسهولة، بسبب المزاج المتقلب أو قد يكون من الصعب الاعتراف بوجود مشكلة، وقد يجد نفسه كان هادئًا، ثم إذا قال أحدهم شيئًا يثور، أو قد يُظهر عدم التحلي بالصبر عند التعامل مع الآخرين.
  • نعت الآخرين بالإساءة أو الوقاحة أو الأسماء الفاضحة، بسبب عداوة شديدة تجاه شيء أو شخص بلا سيطرة، فينتقل الشخص بسرعة من الهدوء إلى الغضب، وقد يُكافح لتقويم مزاجِه وتعلم كيفية التعبير عن مشاعره، ويحاول تفسير مشاعره بهدوء، لكن فجأة يجد نفسه يقول كلمات غير لطيفة أو يلوم شريكه على عدم الاعتراف بقيمته أو تقدير وجهة نظره، أو إلقاء اللوم على الآخرين على جميع مشاكل الحياة.
  • يشعر الشخص بالقلق أو الاكتئاب، فالتفكير السلبي المستمر والتركيز على التجارب السلبية يعزز الشعور بالغضب، بالإضافة إلى إعطاء الحجج المتكررة مع الآخرين التي تصعد الإحباطات أو المماطلة في التعامل.


آثار الغضب الاجتماعية

فيما يلي بعض الآثار الاجتماعية للغضب:[١][٧]

  • أن يعزل الشخص نفسه عندما يشعر بالغضب وتدمير ممتلكاته أو ممتلكات الآخرين كرد على الغضب، أو قد يغضب على أشياء غير مهمة ويهدد الآخرين أو قد يلجأ إلى الإساءة الجسدية للآخرين، أو قد تتفجر الطاقة داخله بلا سيطرة، فيظهر الخوف على الناس.
  • إن الغضب يمكن أن يكون صالحًا جدًا لشخص لديه أعراض عاطفية غاضبة على الظلم وقد يحاول إحداث تغيير، وهذه طريقة جيدة للتعبير عنه، كما يمكن أن يكون الغضب حافزًا قويًا للنجاح أو للعمل من أجل حياة أفضل، وقد أدى الشعور بالغضب المستقيم إلى تغذية العديد من القادة العظماء الذين تكلموا ضد المظالم الاجتماعية وكثيرًا ما يكون شغفهم بقضيتهم متأصلًا في الغضب من المواقف أو السياسات الاجتماعية.
  • أن يكون الشخص ساخرًا في مواقف غير مضحكة أو ينتقد الآخرين أو يحاول جعلهم يشعرون بالصغر لإثبات وجهة نظره عبر تسابق الأفكار أو الدخول في معارك مادية في كثير من الأحيان.
  • إن العنف المنزلي يتعلق بفقدان السيطرة، ويسبب عدم إعانة الطرفين لبعضهما، وعدم الانسجام وعدم القدرة على مواجهة الصعوبات، بالإضافة لعدم التعامل بإيجابية مع الصعوبات والمشاكل.[٨]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث "What To Do When You Have Anger Issues", betterhelp., Retrieved 5/7/2021. Edited.
  2. دكتور أيمن العريمي، الغضب المادية/ الجسدية&hl=ar&sa=X&ved=2ahUKEwjr6KqIgM7xAhWzQhUIHTquCpsQuwV6BAgDEAc#v=onepage&q=آثار الغضب المادية/ الجسدية&f=false ايقظ قواك الخفية وتمتع بالافكار الايجابية، صفحة 12. بتصرّف.
  3. صموئيل حبيب، الغضب، صفحة 11. بتصرّف.
  4. ^ أ ب "Social Costs Of Anger", mentalhelp, Retrieved 6/7/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت "Anger Symptoms, Causes and Effects", psychguides, Retrieved 6/7/2021. Edited.
  6. "Anger - how it affects people", betterhealth, Retrieved 6/7/2021. Edited.
  7. ^ أ ب "Anger management", mayoclinic, Retrieved 5/7/2021. Edited.
  8. سهيلة محمود بنات، الغضب المادية/ الجسدية&hl=ar&sa=X&redir_esc=y#v=onepage&q&f=false العنف ضد المرأة: أسبابه، آثاره، وكيفية علاجه، صفحة 8. بتصرّف.